أخبارالإستثمار و ادارة الأعمالالتســويق الإلكترونيتكنولوجيا و معلومات

أمازون ثاني شركة تنضم إلى نادي التريليون دولار

تنضم أمازون الى ثاني شركة نادي التريليون دولار

أصبحت شركة أمازون ثاني شركة عامة في الولايات المتحدة الأمريكية تصل قيمتها السوقية إلى تريليون دولار، مما يعني انضمامها رسميًا إلى نادي التريليون دولار، وذلك بعد مرور شهر على وصول شركة آبل إلى هذه القيمة السوقية، ولكن مع فارق، حيث استغرقت آبل 38 عامًا للوصول إلى هذه النقطة، بينما تمكنت أمازون من تحقيق ذلك خلال 21 عامًا فقط، وذلك من خلال عملها على تحسين منتجاتها الأساسية باستمرار وتنويعها لتشكيلة المنتجات بسرعة كبيرة، حيث سيطرت أمازون على مجالات عديدة مثل تجارة التجزئة والخدمات السحابية.

وقد أصبح جيف بيزوس Jeff Bezos، المؤسس والرئيس التنفيذي للشركة، أغنى رجل في التاريخ الحديث في وقت سابق من هذا العام، مع ثروة تصل إلى حوالي 151 مليار دولار، بحيث يتفوق بيزوس البالغ من العمر 54 عامًا على بيل جيتس، مؤسس شركة مايكروسوفت وثاني أغنى شخص في العالم بحوالي 55 مليار دولار، مع بلوغ ثروة جيتس حوالي 95.3 مليار دولار.

وكانت القيمة السوقية للشركة تبلغ 580 مليار دولار في بداية العام الحالي، وارتفع صافي دخلها إلى 2.5 مليار دولار في الربع الثاني، بالمقارنة مع 197 مليون دولار في الربع الثاني من عام 2017، مع توقعات بنمو الإيرادات بنسبة 24 في المئة سنويًا حتى عام 2020، وتعتبر هذه الخطوة كبيرة بالنسبة للمساهمين، وشهادة على مدى حب المستهلكين للتسوق الإلكتروني على حساب متاجر التجزئة.

وتركز أمازون في الوقت الحالي على مجموعة من المجالات التي يمكن أن تساعد في دفع مرحلة النمو التالية، بما في ذلك خدمات الويب السحابية AWS، وهي محرك النمو الأكبر للشركة خلال السنوات الأخيرة والعمود الفقري لتوسعها القادم مع تقديرات بإمكانية تحقيقها ما يقرب من 25 مليار دولار من الإيرادات على مدى الأشهر الـ 12 المقبلة.

وارتفعت مبيعات AWS بنسبة 49 في المئة خلال الربع الأخير، مما يشكل الربع الثالث على التوالي من النمو السريع بعد حصول تباطؤ طفيف في العام الماضي، ويمثل هذا القطاع ما نسبته 65 في المئة من إجمالي الدخل التشغيلي للشركة، وساعدها على توفير المرونة اللازمة للاسثتمار في مجالات أخرى.

كما دخلت أمازون مجال الصحة والأدوية، حيث قامت في شهر يونيو/حزيران بأول خطوة كبيرة من خلال شراء المنصة الإلكترونية لبيع الأدوية بيل باك PillPack مقابل مليار دولار، وذلك مع معرفتها بأن قيمة سوق الأدوية في الولايات المتحدة تقدر بحوالي 450 مليار دولار.

وتستكشف الشركة الكثير من المجالات الأخرى في مجال الرعاية الصحية، بما في ذلك بيع اللوازم للأطباء والمستشفيات، وتجريب عياداتها الصحية الخاصة بالموظفين وإعادة النظر في السجلات الطبية، وتعاونت مع Berkshire Hathaway و JPMorgan في مشروع مشترك يهدف إلى تقليل تكاليف الرعاية الصحية وتحسين النتائج للموظفين.

وينمو نشاط الإعلانات بالنسبة لأمازون بشكل سريع، حيث تجاوز مؤخرًا مبيعات فصلية قدرها 2 مليار دولار، وبالرغم من أن هذا الرقم يعد صغيرًا نسبيًا بالمقارنة مع أرقام عمالقة الإعلانات عبر الإنترنت جوجل وفيسبوك، لكن أمازون ما تزال جديدة في هذا المجال، ولم تستغل الفرص الإعلانية عبر جميع منصاتها حتى الآن، حيث أنها تركز بشكل أساسي على تجربة المستخدم بدلاً من التركيز على الإيرادات.

ولم تخف أمازون نيتها التحول إلى قوة في مجال الذكاء الاصطناعي، حيث أنها تواصل استكشاف الطرق الممكنة لاستخدام هذه التكنولوجيا عبر فرقها المتعددة، وينتشر خبراء التعلم الآلي الآن في جميع أنحاء الشركة، ويعملون على تطوير خدمات عديدة مثل خدمات الويب السحابية AWS ومساعدها الرقمي أليكسا ومتجر Amazon Go، بالإضافة إلى مشاريع رئيسية أخرى.

واستطاعت الشركة التفوق على المساعدات الرقمية الأخرى المقدمة من قبل شركات جوجل ومايكروسوفت في مجال جلب تقنية الصوت إلى المنزل، حيث أصبح من السهل مع مرور الوقت التحدث إلى المساعد الرقمي أليسكا لأنه يتعلم باستمرار من البيانات البشرية، ولكن بالرغم من ذلك، فإن فرص تحقيق الدخل ليست واضحة، إذ لا يزال التسوق من خلال الصوت صعبًا بالنسبة لمعظم المستهلكين، ولا تزال أجهزة مكبرات الصوت مستخدمة بشكل كبير لمهام بسيطة مثل تشغيل الموسيقى.

ودخلت أمازون العام الماضي مجال متاجر التجزئة الفعلية من خلال شراء سلسلة متاجر Whole Foods Market المتخصصة في تجارة المواد الغذائية بمبلغ 13.7 مليار دولار أمريكي، فيما يعتبر رهانًا كبيرًا من أمازون، لكنها ترى أن هناك مستقبلًا كبيرًا لتجارة التجزئة الفعلية، وتحركت الشركة بسرعة لجعل هذه المتاجر جزءًا أساسيًا من أعمالها، ويساعد نجاح Whole Foods أمازون على تنمية أجزاء أخرى من نشاطها التجاري.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق